~*¤ô§ô¤*~ ربيع عربي أم خريف ~*¤ô§ô¤*~






صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 28

الموضوع: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

  1. #1

    هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ
    الحمد الله الذي بنعمته تتم الصالحات ، و الحمد لله على كل حال ، والحمد لله أن اعز الله خير أمة بثلة مؤمنة صابرة مجاهدة رفعت راية الجهاد حين عزّ الرجال وعلى بوق الدجال ، والحمد لله الذي أتم لهم وعده لعباده المؤمنين الصادقين ، فها هو الليل ينقضي و تباشير الفجر لاحت في الأفق ولم يبق الا ساعة ، ونحمد الله حمدا لا ينبغي الا لجلال وجهه الكريم أن جعلنا ممن لم يصعقه بوق الدجال ولم يتفنّا بهرجة أعوانه ، والحمد لله أن شرفنا فكنا ممن أحب هذه الثلة المؤمنة التي قال عنها سبحانه " ثلة من الأولين وثلة من الآخرين " ، فنسأل الله أن يجزينا بحبهم بأن نكون منهم و نمشي في ركبهم .
    اما بعد :
    فالمتابع لسير مسيرة الجهاد المباركة في العراق وافغانستان ويحلل نتائجهما يعرف بأن المعركة الآن تعيش فصولها الاخيرة ، وإن بدت للبعض غير ذلك فسنة الله في الكون لا مبدل لها ، فلقد أذن الله لهذه الامة أن تُبعث من سباتها العميق وتأخذ مكانها الطبيعي بين الامم ، لذلك قيض الله لهذه الأمة رجال صناديد مخلصين وأوفياء فقارعوا الكفر العالمي في كل مكان واذاقوه بقوة الله الويل والثبور ، ومن هذا المنطلق وبعد أن فشلت كل محاولات دولة الدجال " امريكا " في إطفاء بركان الجهاد ووصولها إلى قناعة تامة بأنها تحارب إرادة الله عزوجل وهي تعلم بأنها ستخسر امام إرادته سبحانه ، وقد تبين لها ذلك من خلال المعجزات الإلهية التي أيدت هذه الثلة المؤمنة فبدءا من اعصار كاترينا إلى تسونامي الذي دمر واحدة من اقوى قواعدهم بالعالم مرورا إلى زلزال هايتي الذي اباد واحدة من اكبر قواعدهم بالعالم لتجنيد المرتزقة ومؤخرا زلزال اليابان الذي دمر قاعدة لهم هناك ودمر اليابان التي تعد دولة تابعة لهم وثاني رافد لاقتصادهم بالعالم ، لذلك لم يكن امام امريكا الا أن تعلن عجزها وقلة حيلتها امام حلفائها واعوانها ومنهم دهاقنة الصهيونية وخبثاء فارس ، فاستشعر الصهاينة الخطر من فتور عزيمة امريكا في حربها ضد الثلة المؤمنة فراحوا لفرنسا الصليبية ليغروها ببعض المغنانم وفي الجهة المقابلة فإن ابناء عمهم في قم قد تلقوا الضوء الاخضر ليعيثوا فساد في بلاد العرب المسلمين لينشروا الفتن في كل مكان ويسفكون الدماء بدون وجه حق ، وذلك بمثابة انتقام ولي ذراع القيادة المركزية بأنه اذا نفذت ما تنوي عليه فإنه ستحل الفتن بكل انحاء الوطن العربي ، لذلك وكما يقال فأن آخر ساعات الليل هي اشدها سودا وظلمة ، فقد حصل للاسف الشديد ذلك فبدأ عملاء ايران والموساد ينشرون الموت والدمار في ليبيا واليمن وسوريا ومصر والبحرين ويخططون لذلك في الجزائر والسعودية والمغرب ، لذلك بدا اليأس يدب في نفوس بعض اخواننا من المستقبل المجهول والقاتم وكذلك تساهم ابواق الدجال في دب روح اليأس والهزيمة في نفوس المؤمنين ، ولكن ورغم هذا كله فإن ثقتنا بنصر الله وتمكينه للثلة المؤمنة تزيد وتقوى بل ويكأننا نرى النصر امام أعيننا ، فمع اشتداد الكرب تزيد الهمة والثقة العالية بنصر الله وهذا ما تعلمناه من الأثر النبوي الشريف على صاحبه افضل الصلاة والسلام ، الذي علمنا انه مع اشتداد الكرب والبلاء يأتي النصر فها هو في غزوة الاحزاب وبينما المدينة معرضة لحصار خانق وكل المعطيات لا توحي برجحان كفة المؤمنين يقوم الرسول الكريم " صلى الله عليه وسلم " بتبشير المؤمنين بأنه يرى قصور كسرى وصنعاء ففي غزوة الأحزاب عندما إبتدأ حفر الخندق إعترضت صخرة كبيرة للمسلمين فأخذ نبي الرحمة - صلى الله عليه و سلم - معولا و بدأ بضربها و قال الله أكبر فتحت لي كنوز كسرى ولما ضربها مرة أخرى قال الله أكبر فتحت لي كنوز قيصر وضربها ثالثة فقال فتحت لي اليمن وإني أرى قصور صنعاء ، وكعادة المنافقين في كل زمان ومكان بدأوا يسخرون من ما قاله النبي الكريم صلى الله عليه وسلم لأنهم يؤمنون بالماديات ونسيوا بأن الله عزوجل تكفل بعظمته بأن ينصر عباده المؤمنين المستقوين بقوته ليرجح كفتهم وليغلب الكفار المستقوين بقوة المادة ، لذلك لا يفرح اعداء الله كثيرا فلقد اعد الله لهم عذابا يذيقهم بأيدي المؤمنين في الدنيا او بعذاب من عنده سبحانه ، وليعلم الكافرين والمنافقين بأنهم يمكرون ليل نهار والله يمكر لعباده المؤمنين والله خير الماكرين ، فلقد أعدت القيادة المنصورة بأذن الله لكل طارئ واعدت نفسها بعد الإيمان بالله لكل الخيارات وكانت تعلم بهذا الخيار وهو اغراق الوطن العربي بفوضى عارمة منذ عام 2008م ، ولقد اعدت ايضا نفسها للرد بالمثل ولكن في اوربا وامريكا وكل مكان ومعهم قوة الله الذي سيبتليهم بالاوبئة والامراض والكوراث التي لم يعرفوها من قبل ، بل وماذا يفعل الصهاينة إذا علموا بأن جيش القدس يرابط الان تحت غزة الذي ينتظرون إشارة واحدة من المنصور بالله تتلوها صدمة مروعة هي عبارة عن ضربة صاروخية بالألاف الصواريخ تكون بمثابة الغطاء الجوي للقوة المدرعة الهائلة لجيش القدس لتنهش علوج اليهود يرافق ذلك ضربة مدوية لكل قواعد العلوج في العراق والمنطقة وينقض اسود العراق على العملاء والمحتلين في المنطقة الخضراء ولفرط الصدمة المهولة التي قطعا سيستغلها اسود طالبان في افغانستان للانقضاض على علوج الناتو ، ولكي لا يفكر العدو باستخدام سلاحه النووي فقد نشر المجاهدون قنابل نووية في اهم مدن الكفر العالمي لذلك سيلجمون العدو من استخدامها ليتركوا الصهاينة لمصيرهم المشئوم الذي ستنقض عليهم اسود الجهاد كليوث ضارية لا تعرف الرحمة ، وحتما سينول دهاقنة قم نصيب من صواريخ المنصور بالله فلقد امعنوا في استفزازه وهم يعلمون بأسه فلقد ذاقوا سمّه في القادسية المجيدة .
    أيها الاخوة المؤمنين الصادقين .. اياكم وأن تهتز ثقتكم بالله وجددوا هذه الثقة وعززوها بالإيمان به سبحانه فهو صاحب القدرة وبه نصرنا ، وارجعوا إلى تاريخ امتنا المجيد لتروا أن العاقبة دائما للمتقين ، ودعوا عنكم السماع لأبواق الدجال فأنها شر .
    ستشهد الايام والاشهر القادمة الملحمة الخالدة فادعوا بالنصر للثلة المؤمنة التي حتما ويقينا بأنها منصورة بالله وستفتح بيت المقدس وستقام دولة الخلافة وحتما بأن المهدي عليه السلام هو منها وسيستلم الراية من المنصور بالله والحارث بن حراث ليكمل ما ابتدئوه بعد أن وطدوا له .
    والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون
    والله اكبر .. الله اكبر .

  2. #2

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    حياك الله أخي الحبيب ماهر علي

    يظن البعض أن القضية

    بين

    المنصور بالله صدام حسين المجيد قائد جيش أولي البأس الشديد

    و

    الحلف الصهيوني الصليبي الصفوي

    هي .......... العراق


    لكن واقع الحال أن القضية هي من 1 حتــــــــــــــــــــى 99 هي فلسطين
    أما رقم 100 فهي العراق وأفغانستان وباقي أمة الإسلام




    ولماذا فلسطين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    1- لأن تحرير كل ما سوى فلسطين من أمة الإسلام يعني بقاء الكيان اليهودي المسخ في فلسطين ومن ورائه بقاء سطوة الصهيونية العالمية وسيطرتها على النظام الدولي بأكمله المبني أساساً لهدم أمة الإسلام ويستمر الحال كما هو منذ أكثر من 100 عام !!!!

    ومن ثم تحرير باقي أمة الإسلام سيكون وهمي بل إن كلمة تحرير ستكون غير ذات معني ومفرغة من مضمونها !!!!!!!!

    2- لأن تحريرفلسطين وإزالة الكيان اليهودي المسخ منها هو فقط وليس سواه الطريق المؤدي للخلافة الراشدة على منهاج النبوة الشريفة


    كيف ذلك؟؟؟؟؟

    الشيء المادي المطلوب من جيش أولي البأس الشديد هو دخول المسجد كما دخلوه أول مرة أي إزالة الكيان اليهودي المسخ من فلسطين


    (( وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا ))


    ويجهل البعض الوعد الرباني بأن دخول جيش أولي البأس الشديد إلى بيت المقدس سيتبعه مباشرة وكنتيجة حتمية ومباشرة له إنتهاء العلو الثاني لبني إسرائيل ( وليتبروا ما علوا تتبيرا ) .


    السؤال : أين يقع علو بني إسرائيل ؟؟ في فلسطين أم خارجها ؟؟
    إجابة : علو بني إسرائيل يقع أساسا خارج فلسطين فهو موجود قبل زرع كيانهم المسخ في فلسطين
    علوا بني إسرائيل هو كما قلت عاليه ( سطوة الصهيونية العالمية وسيطرتها على النظام الدولي بأكمله )

    وهل يجهل البعض أن اللوبي الصهيوني هو الحاكم الحقيقي المباشر لجميييييييييع دول أوربا وكندا والولايات المتحدة والمكسيك وإستراليا وغيرها وغيرها بل إن الصهيونية تدخلت منذ سايكس بيكوا اللعينة في إختيار الغالبية العظمى من حكام الدول العربية والإسلامية !!!
    وتسيطر الصهيونية على كل منظمات ما تسمى الشرعية الدولية من أمم متحدة ومجلس أمن دولي وعلى النظام الإقتصادي الدولي بأكمله !!

    الخلاصة أن هناك وعد رباني وجائزة ربانية لجيش أولي البأس الشديد بإنهيار وأنتهاء سطوة الصهيونية العالمية وسيطرتها على النظام الدولي بأكمله لاحظوا قوة وهول التعبير القرآني ( وليتبروا ما علوا تتبيرا ) .

    أي أن تحرير فلسطين يعني مباشرة إنهيار النظام الدولي بأكمله وعودة اليهود إلى حالهم الأصلي ( حال الذلة والمسكنة )

    ومن ثم فتح الطريق من أوسع أبوابه للخلافة الراشدة على منهاج النبوة


    السؤال الجوهري الحقيقي الكاشف والمؤكد لصورة الصراع كما شرحتها بعاليه هو :

    لماذا لا يقدم المجاهدون في العراق وأفغانستان علي الحسم رغم أنهم هزموا عدوهم فعليا بأرض المعركة بل حبسوه حبساً وأوصلوه للشلل الستراتيجي الكامل داخل أرض العراق وأفغانستان ؟؟؟

    إجابة : لأنهم لو حسموا الوضع في العراق وأفغانستان سيحكم المجاهدون البلدين وسيفرض عليهم النظام الدولي حصار إقتصادي وسياسي وستقاطعهم كل الدول الخاضعه لهذا النظام الظالم وسيكون عبء تحرير فلسطين صعب وبعيد المنال مرة أخرى ، أي سنعود للحال في فترة التسعينات مرة أخرى ............. وهل هذا يعد مكسب !!!!
    لو أن هذا يعد مكسب فكان الأفضل للمنصور بالله الخضوع منذ التسعينات للنظام الدولي وكان وفر الحرب وكل هذه التضحيات .

    ولكن ماذا عساه يفعل حفيد سيد المرسلين صلي الله عليه وسلم وهو من نذر نفسه لرسالة الأمة الخالدة وهي الإسلام العظيم .
    ماذا عساه يفعل من وعد جده صلي الله عليه وسلم أمام قبره الشريف بالروضة الشريفة بالعمل لتحرير فلسطين طريق إعادة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة .

    لذلك فإني أرى أن النصر الحقيقي والخطوة الوحيدة إلى الأمام هي تحرير فلسطين أما تحرير باقي أمة الإسلام فستكون نتيجة كطبيعية وميسورة لتحرير فلسطين !!!!

  3. #3

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    رسم ما يسمى بوزير الجبهة الداخلية "الإسرائيلية"، متنان فيلنائي، سيناريو الرعب "الإسرائيلي" المتوقع في أية حرب مستقبلية مع العرب، يتمثل بسقوط آلاف الصواريخ يوميا، لمدة شهر كامل على الأقل، واستهداف محطات إنتاج الطاقة والبنى التحتية، والمؤسسات الاقتصادية، وتعرض مدينة تل أبيب لقصف مكثف.
    وقال فلنائي في لقاء مع أرباب الصناعة والتجارة والأعمال: "ستسقط آلاف الصواريخ يوميا على "إسرائيل"، وسترتفع ألسنة النيران من مواقع استخراج الغاز، ينبغي أن نكون مستعدين لحرب شاملة مع سوريا وحزب الله وحماس".
    وقدر فيلنائي الأضرار التي قد تتعرض لها صناعة الطاقة بـعشرات ملايين الدولارات، واصفاً مواقع التنقيب عن الغاز في عرض البحر بأنها الخاصرة الرخوة لإسرائيل.
    وقال فلنائي: السوريون ليسوا بحاجة لإطلاق عشرات الصواريخ على تلك المواقع، فلديهم منظومات دقيقة، ويكفي بضعة صواريخ لإحراق كل شيء.
    وقال فيلنائي الذي يستعد لإطلاق تدريبات الجبهة الداخلية الواسعة المسماة "نقطة تحو 5"، والتي ستشمل كافة القطاعات، بما فيها القطاعات الاقتصادية والمصرفية، إن: " العرب يعرفون استخلاص الدروس، هم لا يخافون، ولا يهربون كما علموكم ذات مرة، انسوا ما علموكم إياه، هم يعرفون أنهم لا يمكنهم هزيمة "إسرائيل" في ساحة المعركة، لهذا يستعدون لضربها في العمق بواسطة الصواريخ. مكنكم احتساب كم صاروخ بحوزتهم ، كم منها يمكننا قصف مواقع إطلاقها، وكم سنسقط منها قبل وصوها، سيطلقون علينا آلاف الصوارخ والقذائئف، وستسقط مئات الصواريخ وما في منطقة المركز، هذا ما سيحصل هنا، وسيستمر شهرا عل الأقل، دون توقف


    الان هم يجربون الهروب بأقصي سرعة تحت الارض باظلاق صفارات الانذار والكثير منهم يهرب الان وغالبية الصهاينة يبحثون عن جنسيات أخري ..

    قريبا جدا نحقيق وعد الأخرة في اليهود ....

    ولكن هم شياطين يخططون الان لما بعد نهاية وتدمير كيانهم ...أقصد كيهود وكيف سيكون حالهم
    والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون
    والله اكبر .. الله اكبر .



  4. #4

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    رئيس الموساد الأسبق: حرب بين مصر وتركيا والأردن و"إسرائيل"
    الثلاثاء 07 يونيو 2011



    مفكرة الاسلام: أعرب داني ياتوم، رئيس المخابرات "الإسرائيلية" (الموساد) الأسبق عن توقعاته باندلاع حرب إقليمية بين كل من مصر وتركيا والأردن من ناحية و"إسرائيل" من ناحية أخرى بعد سبتمبر المقبل، الموعد المحدد لتوجه الفلسطينيين للأمم المتحدة للمطالبة باعتراف دولي بدولة فلسطينية مستقلة.
    وكان ياتوم يتحدث أمام مؤتمر بأكاديمية "نتنيا" الإسرائيلي مساء الأحد عندما أشار إلى إمكانية نشوب صراع إقليمي، وذلك في أعقاب المصادقة المتوقعة للأمم على الدولة الفلسطينية في سبتمبر، مع توجه الفلسطينيين إلى كل من مصر وتركيا والأردن للمطالبة بحماية دولتهم الوليدة.
    وقالت صحيفة "المصريون" الإلكترونية، أن ياتوم توقع أن يلقى هذا المطلب ترحيبا من الدول العربية الثلاث التي ترى في "إسرائيل" كيانا استيطانيا مغتصبا ومحتلا للأرض، مما سيؤدي في النهاية إلى حرب إقليمية تجر المنطقة بأكملها.
    وبعد سنوات من الجمود الذي يسود مفاوضات السلام، يعتزم الفلسطينيون لتوجه للجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر للمطالبة باعتراف دولي بدولة فلسطينية مستقلة. وتخشى "إسرائيل" من التداعيات المحتملة لذلك.
    وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أعرب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عن قبوله بالمبادرة الفرنسية لاستئناف مفاوضات السلام مع "إسرائيل" المتوقفة منذ أكثر من سبعة أشهر، للتوصل إلى اتفاق حول الأمن والحدود قبل سبتمبر.
    وتأتي تصريحات ياتوم الذي تولى رئاسة (الموساد) بين عامي 1996 و1998، بعد تصريحات مائير داجان رئيس جهاز (الموساد) السابق ( 2002-2011) والتي حذر فيها أيضًا من حرب إقليمية قد تنشب بالمنطقة، إذا ما قامت "إسرائيل" بتوجيه ضربة عسكرية ضد إيران، مضيفا أن تلك الضربة لن توقف برنامج التسلح النووي الإيراني بل ستؤدي إلى حرب إقليمية بالمنطقة.
    واعترف داجان الذي شبه الفترة الحالية التي تعيشها "إسرائيل" بمرحلة ما قبل حرب السادس من أكتوبر عام 1973، بأن الحكومات "الإسرائيلية" منذ عهد آرييل شارون رئيس الوزراء الأسبق وحتى الآن ارتكبت الكثير من الأخطاء، برفضها تبني مبادرة السلام العربية.
    وقوبلت تلك التصريحات بالهجوم من قبل الحكومة "الإسرائيلية"، من خلال اتهامه بتشويه سمعة وسيرة بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء والتصرف بلا مسئولية وطنية وشن "هجوم تخريبي" ضد المؤسسات الديمقراطية في "إسرائيل"، ووصلت الحملة حد اتهام رئيس (الموساد) السابق بـ "الجنون".



    ---------------------------------------------------------------------------
    التعليق : هل كل المعطيات على الساحة السياسية بالمنطقة تؤكد بأنه ثمة حرب تلوح بالافق بين تركيا "التي يربطها تحالف دفاع مشترك مع اسرائيل ،" او مصر " التي جيشها موالي للغرب ورضع العمالة منذ 30 سنة بدليل الزيارات الاخيرة لاركان الجيش المصري لامريكا "، او الاردن ، سيحاربون اسرائيل ؟؟
    هل يعقل ذلك .. هذا الكلام هو بمثابة تهيئة الجبهة الداخلية للكيان الصهيوني للحرب ولكن من دون ذكر العدو الحقيقي لانه لو علم الصهاينة بهويته فسيفرون عن بكرة ابيهم ، لأنهم يعلموا بأس أولي البأس الشديد فلقد خبره اجدادهم .

  5. #5

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    الجيش الأمريكي يخشى تهديدات المسلحين العراقيين أثناء انسحابه
    الثلاثاء 07 يونيو 2011




    مفكرة الإسلام :ذكرت صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية أن قادة الجيش الأمريكي بالعراق يخشون التهديدات التي ستواجههم أثناء انسحابهم عبر طريق صحراوي يمتد 160 ميلا إلى الكويت.

    وقالت الصحيفة الأمريكية إن الجيش الأمريكي في الوقت الذي يستعد فيه لطوي صفحة من الحروب استمرت ثماني سنوات في العراق ، فإن قادته يستعدون لما يعتقدونه أنه أخطر المهام المتبقية في الحملة الأمريكية لغزو العراق وهي الحفاظ على سلامة القوات المتبقية .وأشارت الصحيفة إلى أنه قد استهين بالتهديدات التي يمثلها المسلحين العراقيين خاصة عندما تم إطلاق قذائف على قاعدة عسكرية شرقي بغداد قتل فيها خمسة جنود فيما يعتبر أنها أكثر الهجمات دموية في يوم واحد للقوات الأمريكية منذ عام 2009.

    وتعتقد الصحيفة أن المسلحين صعدوا من عملياتهم بقتل الجنود الأمريكيين وكأنها استراتيجية انتهجوها من أجل الضغط على الولايات المتحدة لسحب قواتها في الموعد المحدد .

    وتنقل الصحيفة عن قادة عسكريين أمريكيين أن أخطرالتهديدات التي تواجه نحو 46 ألف جندي أمريكي

    بالعراق هو أن يصبحوا أهدافا سهلة للمسلحين عند بدء الانسحاب النهائي خلال هذا الصيف وتوجههم نحو الكويت في طريق صحراوي يمتد على مدى 160 ميلا.

    -------------------------------------------------

    التعليق : في هذا الخبر الكثير من الدلالات .. اولها هذا اول اعتراف ضمني بقوة جيش المقاومة ، لان مخاوفهم من استهدافهم اثناء الانسحاب يوحي للمتابع الذي لديه معرفة بسيطية في الامور العسكرية بأن خشية اي جيش من الانسحاب هو خوفه من أن يتم تطويقه وعزله وضربه باسلحة ذات تأثير مساحي تبيد القوة المنسحبة ، ولو كان الامر متعلق ببعض جماعات من المسلحين التي تمتلك بعض الاسلحة الخفيفة والثقيلة فإنها لا تمتلك القدرة على الانتشار المساحي والعزل والتطويق ، لكن الملاحظ بالخبر هو تغير النبرة الامريكية من الرغبة بالاستمرار بالعراق الى الانسحاب الفوري هذا الصيف ، ما الذي حصل حتى تغيرت قناعات الامريكان ؟؟ هل للهجوم الاخير على احدى قواعدهم له علاقة بالموضوع ؟ وما هي نوعية الهجوم ؟ يبدو ان احدى صواريخ الغضب زار قواعدهم فعجلوا بالانسحاب ؟ ننتظر الاجابة الشافية من الاخ محب المجاهدين

  6. #6

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    او مصر " التي جيشها موالي للغرب ورضع العمالة منذ 30 سنة بدليل الزيارات الاخيرة لاركان الجيش المصري لامريكا "،
    اخى ماهر اتق الله فى جيش مصر فهم خير اجناد الارض ولولا اركان الجيش الذين رفضوا تنفيذ تعليمات حسنى اللامبارك بسحق الشعب المصرى لكنا مثل سوريا او ليبيا اواليمن

  7. #7

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    اخي سيف .. اقدر غيرتك على مصر وجيشها، ولكن نحن لم نعني مصر وجيشها بقدر ما عنينا قيادات هذا الجيش التي تطبع امنيا واستخبارتيا وعسكريا مع العدو بل وتتلقى دعما سنويا بما يعادل 2 مليار دولار من امريكا .. فماذا تتوقع من هكذا قيادات لمن سيكون ولاءها ؟؟ والدليل على ذلك التزام الجيش بكافة الاتفاقيات الموقعة مع الكيان الصهيوني وحماية حدوده وتسهيل استباحة الجيوش الصليبية وجموع المرتزقة لليبيا .

  8. #8

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    ألسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أولا مرحبا بالمجاهد صدام العرب فقد كنت دوما مثل الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه تفصل بين الحق والباطل في هذا المنتدي في أوقات الفتن ولا أنسي موقفك يوم فتنة سيطرت حماس علي غزة هاشم عندما قلت أن غزة ستبقي مع حماس الي ان يستلمها جيش المنصور بالله وقد ثبت بعد نظرك ورجاحة عقلك وسعة علمك .
    أما بالنسبة لأخي ماهرعلي فأنا أعتز بصدق أخلاصك وحماستك وحبك للمنصور بالله ولكن أسمح لي ان أوضح نقطة مهمة بالنسبة لربيع الثورات في العالم العربي وهو عندما أحست الصهيونية العالميه والصلبين ومجموس العصر بالهزيمة في حربهم العالمية الثالثه ضد الاسلام والمسلمين في العراق وأفغانستان وبدء تحريك المنصور بالله لشعوب المنطقة لأسقاط ألأصنام من حكام العرب ومعرفة أمريكا لعجزها عن التدخل عسكريا لتثبيت أصنامها تفتق دهائها عن خطة قذرة وهي تلويث سمعة هذه الثورات بأن تعلن أنضمامها لها بحيث يتحول عملائها من الحكام الي أبطال مناضلين وما هم سوي كلاب من كلاب طهران من مدعي التشيع وما هم الا مجوس لنأخذهم واحد واحد القذاقي أبوه شيعي وأمه يهوديه ثم بشار أللا أسد علوي في الظاهر ومجوسي في الباطن وعلي عبدالله الطالح كلب أخر من كلاب المجوس وكذلك شين العابدين بن علي كلب أخر من كلاب المجوس وعميل للموساد من عشرين عاما والوحيد العميل للصليبين فيهم هو حسني الا مبارك وبوقوف أمريكا وأروبا في صف هذه الثورات تعطي المبرر لأصنامها بسحق البنيه التحتيه لهذه البلدان بحجة سحق العملاء التابعين لأمريكا وما يعجز عنه عملائها تقوم به طيرانها وهذا ما جعل القائد المنصور بالله يعجل خطة الحسم قبل ان تفقد هذه الدول شعوبها وخيراتها ولذلك علينا ان نرجح العقل في حال الفتن ولا نجعل أنفسنا نمجد كلاب أمريكا وطهران فقد لأن أمريكا أدعت أنها ضدهم والا ما كانت مرتزقة القذاقي تنسحب وتختفي قبل وصول طيران الناتو وأن نصرالله أتيا ولو كره الكافرون ويا محلي النصر بعون الله

  9. #9

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    اهلا اخي العزيز sadam1956 ... صحيح ما قلته بأن العدو يحاول سرقة الثورات العربية .. ولكن ما تفسيرك للدعم العلني من المقاومة العراقية الموثق ببيانات رسمية وإرسالها للآلاف المتطوعين لمساندة الجيش الليبي ، وما هو تفسيرك لوجود الطياريين و الضباط والخبراء العراقيين مع الجيش اليمني وتحديدا مع الحرس الجمهوري اليمني ، وهؤلاء الضباط والخبراء العراقيين مقربين جدا من ابن الرئيس اليمني العقيد احمد علي عبدالله صالح قائد الحرس الجمهوي ، وبماذا تفسر ايضا ووقوف حزب البعث في اليمن مع الرئيس اليمني ، و هناك معلومة احب ان اضيفها لك بأنه في العام 2008 تأسست في اليمن هيئة التنصيع العسكري كوحدة تابعة للحرس الجمهوري اليمني و جل اعتمادها هو على الخبراء العراقيين واستطاعوا انتاج مدرعات حديثة بل و اعادوا تأهيل الدبابات واضافوا لها دروع تفاعلية ودروع الكترونية ، وفي المواجهات الاخيرة التي حصلت في صنعاء استخدام الجيش اليمني صواريخ موجهه مما اضطر احد العملاء الذي ظهر في احدى الفضائيات للتصريح بأن الرئيس اليمني يستخدم " مرتزقة عراقيين " وطالبهم بمغادرة اليمن ، وهناك معلومة لست متأكد منها وهي بأن الحراسة الجسدية للرئيس اليمني من العراقيين ، و بأن الحرس الخاص بالرئيس اليمني استعان بعراقيين ، وساضيف لاقول بأن الامن القومي اليمني الذي اسس بخبرات عراقية في العام 2004 ، ولا تنسى بأن الرئيس اليمني يستضيف العديد من الشخصيات الوطنية العراقية مثل الاستاذ صلاح المختار والكثير من كتاب المقاومة العراقية و اساتذة الجامعات والعلماء ولعل الغرب وايران يريدون الانتقام منه لهذه الاسباب ، ولا تنسى أن للرئيس اليمني له العديد من المواقف الوطنية والقومية فقد ارسل في الحرب وحدة من الجيش اليمني اثناء قادسية صدام ، وفي ام المعارك كان موقفه داعم للعراق ، ولا تنسى ايضا بأن القائد صدام كانت تربطه سابقا علاقات قوية بالرئيس اليمني .

  10. #10

    رد: هل سيكون حسم الحواسم بمعركة واحدة تحرر العراق وفلسطين ؟

    أخي الحبيب
    يشهد الله اني أحبك في الله وأني أعتز بأخوتك وبعلمك وصدق محبتك وولائك للمنصور بالله أما أجابة أستفسارتك فالمنصور بالله صفته في جميع كتب النصاري وبني أسرائيل أنه فاحم المكر كناية عظيم حنكته ودهائه فهل تظن ان مثل هذا المكر يمر عليه لنرجع بالذاكرة قليلا الي الوراء من الذي حافظ علي وحدة اليمن في 1994م عندما تكالبت عليه الشرق والغرب ووقوف الجميع مع الأنفصالين سوي المنصوربالله ومن يومها واليمن هي أحدي الثغور التي تدافع عن شرف الأمه وتحمي ظهر المنصوربالله وهي عسكريا بيد أولي البأس الشديد وما علي عبدالله صالح الا تابع للمنصوربالله ولكن بعد خدعة سقوط بغداد أضطر علي عبدالله صالح ان يستعين بأمريكا ويرضخ لطلباتها ويوافقها علي محاربة الأسلاميين وقد أضطر أولي ألباس الشديد الصبر عليه حتي لا ينتصر عملاء أيران من الحوثيين وان يحقق أنفصالي الجنوب أهدافهم وتقسيم اليمن ولكن عندما تعدي حدوده وبدء بحربه مع القبائل اليمنيه وبطشه بالشعب ومسايرة ألأصنام من حكام الخليج ورضوخه للشروط الأمريكيه من أجل الحفاظ علي كرسيه كان لابد ومن أزاحته عن الطريق وهذا ماحصل أما بالنسبة لليبيا فقد أرسلت المقاومه العراقيه المتطوعين لمساعدة الجيش الليبي وليس كتائب الطاغيه القذافي والهدف عدم السماح لحلف الناتو بأحتلال ليبيا بحجة مساعدة الثوار الليبيين والحفاظ علي الثروات الليبيه من النهب وألتأكد أن من سيستلم ليبيا الحرة هم أحفاد عمر المختار وليس عملاء حلف شمال الأطلسي وفوق كل زي علم عليم

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-08-2006, 05:27 PM
  2. إنّها نار تلظّى على الكافرين في العراق وفلسطين
    بواسطة البصري في المنتدى منتدى الشؤون السياسية
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 19-07-2006, 07:18 PM
  3. عاجل/ اشتباك بين (جيش المهدي) والشرطة من ناحية والمقاومة العراقية من ناحية أخرى
    بواسطة الفرقاني في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-10-2005, 07:31 AM
  4. هل هناك وجه للمقارنة بين المقاومة الفيتنامية والمقاومة في العراق وفلسطين؟؟
    بواسطة الفرقاني في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-10-2004, 11:05 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •