~*¤ô§ô¤*~ ربيع عربي أم خريف ~*¤ô§ô¤*~






النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

  1. #1

    " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)
    في الساعة السابعة صباحاً من مصباح يوم السبت الموافق 9-7-2010 أطلقت الوحدة الصاروخية من قوات طالبان أول إطلاق تجريبي لصاروخ "الفتح المبين" الجوال "كروز" من جبال "عرما" في ولاية بكتيا حيث حلق الصاروخ حتى ارتفاع 9000 قدم بتأثير محركي الدفع بالوقود الجاف المتوضعين على الجوانب السفلى من ذيل الصاروخ حيث انفصلا ليبدأ عمل المحرك ألعنفي أعلى ذيل الصاروخ لينخفض بعدها حتى ارتفاع 300 قدم تفادياً للكشف الراداري وكان هدف هذا الصاروخ الموجه بنظام العطالة INS مخزن هائل للمئونة والوقود وقطع الغيار في قاعدة باغرام الجوية إلا أن الصاروخ تحطم وتناثرت أجزائه في مكان خالي في منتصف الطريق نتيجة خلل تقني لم يتم تحديده بدقة .
    ويبدو أن هذا الصاروخ سوف يخضع لعدة تجارب و تحسينات تقنية تضمن أداء أفضل ودقة بالإصابة قبل أن يدخل الخدمة الرسمية خاصة إذا ما عرفنا أنه يتم تصنيعه بخبرة عراقية كاملة دون اقتباس أو تطوير أجنبي رغم شبهه لصاروخ "سيلكورم " الصيني المضاد للسفن لكنه أقرب بالشكل من صاروخ "القنبلة الطائرة" V-1 Flying Bomb لذلك يسميه الخبراء العراقيين "أبو القنابل الطائرة " لأنه يحدث تدمير هائل بقوة 5000 كغ من مادة ثلاثي نيتريت التلوين "تروتيل" TNT الشديدة الانفجار .









    صمم صاروخ "أبو القنابل الطائرة " المعروف بالفتح المبين الذي يشبه لحد كبير صاروخ V-1 في الصورة فوق ليكون رد مناسب على استخدام أمريكا المتكرر لعتاد التفجير الهوائي الهائل "مواب المعروف بأم القنابل في الصورة بالأسفل
    تم إطلاق النموذج التجريبي لصاروخ "الفتح المبين" على سكة إطلاق منصبة على هيكل دبابة كما في الصورة فوق كانت من نوع T55 الروسية من مخلفات قوات طالبان قبل الغزو الإمبريالي حيث أطلق الصاروخ بزاوية 120 درجة بنجاح و العثرة الوحيدة الآن تكمن بالجانب التقني الملاحي لأبو القنابل الطائر
    وتعزم القيادة العراقية بعد فشل تجربة هذا الصاروخ زيادة ميزانية التطوير وزيادة كلفة التصنيع من ما يعادل 70 ألف دولار إلى أكثر من 210 ألاف دولار للصاروخ الواحد من خلال تزويده بنظام توجيه بالعطالة "القصور الذاتي" رقمي بدل الميكانيكي ونظام جيسكوب "موازن ملاحي" إلكتروني ليزري بدل الكهربائي الزئبقي ومحرك نبضي وليس عنفي بوقود سائل هو الكيروسين المؤكسد بحمض النيتريك وذلك لزيادة السرعة من 750 كم/سا إلى 900 كم/سا أي 250 م/ث وزيادة قوة دفع المحرك بقوة 3000 رطل /ضغط ليتمكن من توفير طياران آمن لرأس حربي زنته 1500 كغ بدل 1250 لأنه سوف يتم تعزيز فرق الوزن بأكسيد المثيلين Methylene Oxide الذي سوف يرفع قوة الانفجار إلى 7 طن من مادة التروتيل بدل 5 طن لتصبح دائرة المحو الحراري حوالي 70 متر و دائرة صدم مدمرة تقدر بحوالي 400 متر بقوة 450 رطل ضغط على البوصة المربعة .
    وسوف تزود إن شاء الله بزناد تفجيرExploding Trigger أو مجس Probe عصوي طوله مترين ليزيد طول الصاروخ حتى 9 أمتار بقطر 700 ملم بدل الانفجار الارتطامي في النموذج التجريبي الأمر الذي يساعد على انتشار الانفجار وزيادة موجة الصدم المدمرة .
    وفي حالة نجاح التطوير والتجريب لهذه القنبلة الهوائية الضخمة فإنها سوف تكون قنبلة صدمة مدمرة مناسبة لضرب التجمعات و المجمعات العسكرية بقوة 1/5 من قوة أم القنابل الهوائية الضغطية الفراغية ذات التفجير التلامسي الهوائي GBU43/C MOAB2
    وهي تفوق قنبلة "النمرود" الفراغية العراقية بثلاثة أضعاف على الأقل ، والتي تعتمد على نثر أكسيد الإثيلين على شكل رزاز مجهري هوائي Aerosol بالضغط الهوائي ثم إشعالها بفيوز حراري خاص .
    قنبلة FAB 2000 تزن 2000 كغ التي اقتبس منها قنبلة النمرود الفراغية التي أجريت عليها تجارب ناجحة وهي بقوة 5 طن من التروتيل الشديدة الانفجار ولكن القنبلة العراقية لها مجس عصوي بطول متر في مقدمة القنبلة .

    وبذلك تغني عن إعادة تأهيل القاذفات الضاربة سوخوي - 24 SU-24D Fencer التي يمتلك العراق منها 12 سرب مخبأة بجبال الشمال العراقي .
    ويغني أيضاً عن قنبلة "الطامة الكبرى" المقتبسة من قنبلة الإلقاء الحر النووية الروسية Joe-2 من ناحية الشكل و التصميم والتي لم يتأكد فاعليتها لعدم التمكن من اختبارها ولأنها قنبلة وقود متفجر هوائي FAE مثل قنبلة "النمرود" فإن وزنها الضخم يشكك في نجاحها ، بسبب عدم الضبط الزمني للمادة المتفجرة التي تزن 7 طن من أكسيد الإثيلين أو أكسيد البروبلين Propylene Oxide من ناحية التناغم بين الانتشار الغازي ألرزازي ليتركز بالهواء بنسبة 6% والتوقيت المناسب لإشعال هذا الكم الهائل من الغاز إضافة إلى أن هذه القنبلة معززة ببودرة الألمنيوم لزيادة لهيب الانفجار فلا يعرف هل سوف تنتشر هذه البودرة مع الرزاز البخاري بشكل متوازن في مساحة كبيرة أم أن الأسبقية لأبخرة الأخف و الأسرع .




    قنبلة joe -2 الروسية المقتبس منها قنبلة الطامة الكبرى العراقية الضخمة ولكن النموذج العراقي أنحف وأطول كما الشكل أسفل .
    و من المعضلات الأخرى عدم القدرة على حساب كمية الأكسجين للتحكم بالطاقة التدميرية الناتجة التي تعتمد على الحرارة و الضغط .
    إضافة إلى حاجة هذه القنابل الضخمة إلى قاذفات نفاثة ضخمة من نوع Tupolev TU-22 Blinder "كانت مدن" تحتاج إلى مدارج طويلة للإقلاع وحماية جوية كبيرة مواكبة ويشك بنجاتها من نظم الدفاع الجوي الأرضية الصاروخية المتطورة .


    Tupolev TU-22 Blinder قاذفة من نوع "كانت مدن"
    عتاد التفجير الهوائي الهائل "مواب" ذات الضغط المدمر الإيجابي GBU-43/B MOAB1 في حالة الانقضاض الشاقولي ويظهر في الأسفل زنادي أو مجسي التفجير الارتطامي الذي يبلغ طول الواحد منهما 1.9 متر

    وفي النهاية فقد تمكنت وحدة خاصة من القوات الخاصة العراقية الأفغانية من الاستيلاء على طائرة مسيرة من دون طيار من فئة "بريداتور" التجسسية يوم الأربعاء الموافق 28-7-2010 في ولاية قندوز وقد نقلت إلى الجبال حيث ورشات التطوير و التصنيع الصاروخي لدراسة نظام التسيير اللاسلكي فيها وذلك بغية ضبط وتصحيح المسار الصاروخي لزيادة الدقة في صاروخ "الفتح المبين" الجوال ومن أجل تغير وجهة الصاروخ أو تفجيره بشكل مبكر إذا دعت الضرورة .

  2. #2

    رد: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    وفقاً لمعلومات استخباراتية دقيقة لدى المخابرات الأمريكية مفادها أن المقاومة المركزية العراقية سوف تلجئ إلى استخدام أسلحة قصف خبيثة أي تحوي مواد كيميائية و روجوا إعلامياً أن تكون هذه الأسلحة جرثومية متمثلة ببكتيريا "الأنتراكس" العصوية (الجمرة الخبيثة) وأن تكون على يد تنظيم القاعدة ، وأن يستهدف بها المنطقة الخضراء ضد مواقع حكومية عراقية .
    فكان ما توقعوا فقد استخدمت المقاومة وعلى وجه الخصوص الجناح الفدائي "فدائيو صدام" قذائف صاروخية عيار 107 ملم من نوع "ريبليكا" معزز بمواد كيميائية مسممة إشعاعياً هي مادة "البولونيوم" خلال عملية "القناع الأحمر" ضد معسكر النصر "فيكتور" الأمريكي قرب مطار صدام الدولي يوم الثلاثاء 20-7-2010 .
    وتجدد الأمر بنفس نوعية القذائف يوم الخميس 22-7-2010 ضد السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء نتج عنها عشرات الإصابات التسمية أسفر عنها مقتل ضابطين أمن وتسمم نحو 16 دبلوماسي وضابط مخابرات وضابط بنتاغون مصيرهم الموت البطيء .
    وتجدد الأمر يوم الاثنين الموافق 26-7-2010 ضد ثلاثة قواعد أمريكية هي قاعدة ايكو وكالسو و البكر أسفر عنها حالات تسمم كبيرة .
    رافقها تصعيد في معدل العمليات مع دخول سرايا الفداء على خط المقاومة واستهداف القوافل العسكرية الأمريكية خارج المدن بعبوات ناسفة كيميائية تحوي غاز الزارين أو السارين Sarin المضاد للأعصاب من خلال تثبيط هرمون الأدريانين المنشط و المنبه للأعصاب وعضلة القلب بعد النجاح بتكثيفه بشكل خطير وتطوير خاصية سرعة التبديد بعد الاستخدام لتخفيف الضرر بغير الأمريكان .
    وكل هذا التصعيد سببه أن الأمريكان سوف يدعمون انقلاب عسكري ينفذه المالكي لاستيلاء على السلطة ديكتاتورياً بعد أن تمكنت المقاومة العراقية من تبديد المجهود الإيراني في هذا المجال .
    المستندات الإخبارية ...

    هل تمتلك قاعدة العراق سلاحا جرثوميا؟
    التاريخ: 25/7/1431 الموافق 07-07-2010

    المختصر / تداولت الأوساط الإعلامية والسياسية العراقية معلومات تشير إلى أن تنظيم ما يُعرف بـ"دولة العراق الإسلامية" -وهو تحالف يضم عددا من التنظيمات بقيادة القاعدة- يخطط لشن هجوم ضد المسؤولين العراقيين داخل المنطقة الخضراء، تستخدم فيه "الجمرة الخبيثة" التي تعد من الأسلحة الجرثومية الفتاكة.
    وتقول وسائل الإعلام التي تناولت هذا الموضوع إن المخابرات العراقية أبلغت رئاسة مجلس الوزراء بهذا الأمر، وإنها حصلت على معلومات دقيقة عن المخطط.
    ولم يستبعد وكيل وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات اللواء حسين كمال وجود مثل هذا المخطط، وقال في تصريحات صحفية إنه لو أتيح لعناصر تنظيم القاعدة الحصول على الجمرة الخبيثة فإنهم سيستخدمونها، مؤكداً أن هناك معلومات عن تغيير أساليب القاعدة، "وهو أمر خاضع للدراسة والتحليل حالياً".
    وكان القيادي السابق في تنظيم القاعدة ملا ناظم الجبوري، الذي تحول إلى العمل مع الصحوات، أعلن في تصريحات صحفية أن تنظيم القاعدة يسعى لإنتاج الأسلحة الكيماوية.
    وبهذا الخصوص يقول مستشار الصحوات في الحكومة العراقية أبو عزام التميمي -الذي سبق أن عمل ضمن الجماعات المسلحة في العراق- للجزيرة نت، إنه من غير المعروف ما إذا كانت القاعدة في العراق تمتلك مثل هذه التقنيات والأسلحة الفتاكة أم لا؟.
    وأكد أنها إذا امتلكت مثل تلك التقنيات فإنها لن تتردد في استخدامها ضد المسئولين العراقيين والأميركيين وضد خصومها.
    ويضيف التميمي أن "مثل هذا السلاح (الجرثومي) يحتاج إلى مختبرات ضخمة وإمكانات علمية عالية، لا أعتقد أنها تتوفر عند القاعدة في العراق الآن".
    وعن إمكانية اختراق القاعدة للمنطقة الخضراء والوصول إلى المسئولين العراقيين يقول التميمي إنه من السهل الوصول إلى المنطقة الخضراء، وهي "مخترقة منذ فترة طويلة" من خلال الوصول إلى عناصر من الشرطة والجيش عاملين في المواقع المحيطة بها.
    ويؤكد أن "خير دليل على ذلك ما حدث من تفجيرات في وزارة الخارجية والمالية والعدل ضمن المنطقة الخضراء"، التي يعتبر اختراقها أمرا سهلا جداً بالنسبة للقاعدة، كما يرى التميمي.
    لكن الخبير الأمني العراقي العميد وليد الراوي استبعد حصول مثل هذا التهديد من قبل القاعدة، وقال للجزيرة نت إن العملية ليست بهذه السهولة، حيث إن إنتاج هذا السلاح الجرثومي (الجمرة الخبيثة) "يحتاج إلى مستلزمات كبيرة"، من بينها المادة الأولية نفسها، والمختبرات التي من الممكن أن يتم تصنيعها فيها.
    ويضيف الراوي أن القاعدة لديها خلايا نائمة وقامت باختراق المنطقة الخضراء أكثر من مرة، إلا أن عملية بهذا الحجم تحتاج إلى إمكانيات مادية كبيرة، كما أنها تحتاج إلى خبراء وعلماء يستطيعون السيطرة على مثل هذا السلاح الجرثومي ويعرفون آلية استخدامه، مشيراً إلى أن "القاعدة في العراق الآن تعاني من وهن بعد القبض على عدد من قيادييها وقتل قسم آخر منهم".
    ويؤكد أن ما يشاع عن امتلاك العراق لمثل هذه الأسلحة قبل الغزو الأميركي غير صحيح، وهو الأمر الذي يستند إليه مروجو هذه الأخبار الذين يقولون إن القاعدة من الممكن أن تكون قد حصلت على هذا السلاح من داخل العراق، معتبراً أن "هذا أمر بعيد الاحتمال".
    وبحسب الراوي فإن الحكومة تريد من وراء تسريب مثل هذه الأخبار أن ترهب المواطن العراقي وبعض القوى السياسية المنافسة لها، حسب قوله.
    وبدوره يرى الإعلامي والمحلل السياسي العراقي حميد عبد الله أنه إذا ما حصلت القاعدة على هذا السلاح الجرثومي، فإن تنفيذ الهجمات لن يكون صعباً عليها.
    كما أكد للجزيرة نت أن القاعدة في العراق قادرة على اختراق المنطقة الخضراء كما حصل سابقاً في استهداف وزارة الخارجية والعدل.
    واعتبر أن التسريبات التي قامت بها المخابرات العراقية هدفها ردع القاعدة عن استخدام هذا السلاح، وإيصال رسالة إليها مفادها أن الأجهزة الأمنية لديها علم بمخططها، وقد اتخذت الإجراءات اللازمة لردعها.
    ويضيف أنه تم إشعار كافة مكاتب المسئولين في المنطقة الخضراء بعدم تسلم أي طرود أو رسائل من جهات غير مؤكدة، وعدم فتحها إلا بعد إطلاع المختصين والكشف عليها للتحقق من خلوها من أي سلاح جرثومي، كما تم تحذير الجهات الأمنية المختصة من احتمال استخدام أغذية مسرطنة ستوزع في المنطقة الخضراء.
    وعن المستفيد من هذه التسريبات، يقول عبد الله إن الحكومة تريد أن توصل فكرة أن مشروع القاعدة هو "مشروع تدميري"، وتريد الخلط بين المقاومة والقاعدة من خلال إيصال فكرة أن هدف القاعدة والمقاومة هو تدمير المجتمع العراقي دون تمييز، من أجل تشويه المقاومة العراقية، حسب قوله.
    المصدر: الجزيرة




    2010-07-23
    قصف المنطقة الخضراء يقتلحراساً للسفارة الاميركية

    مقتل اوغنديين وبيروفي بسقوط صاروخ اطلق على المنطقةالخضراء المحصنة في بغداد.
    ميدلايست اونلاين
    بغداد - اعلنت شركة تريبل كانوبي الاميركية التي تتخذ مقرا في فرجينيا (شرق) انالعناصر الامنيين الثلاثة الذين قتلوا والستة عشر الذين جرحوا الخميس في انفجارصاروخ قرب السفارة الاميركية في بغداد هم من موظفيها.
    وافادت الشركة في بيان نشر ليل الخميس الجمعة ان "هؤلاء الاشخاص كانوا يدعمونوزارة الخارجية ويحمون السفارة الاميركية".
    واعربت السفارة الاميركية الخميس عن "حزنها" لمقتل اوغنديين وبيروفي بسقوط صاروخاطلق على المنطقة الخضراء المحصنة في بغداد والتي تضم مقارا حكومية وسفارات، بحسبما اعلنت السفارة الاميركية.
    وافادت في بيان عن اصابة 15 شخصا اخرين بجروح بينهم اميركيان.
    وتابعت السفارة ان "جميع الضحايا موظفون في شركة امنية تعمل لحساب الحكومةالاميركية وتتولى حماية المنشآت الحكومية الاميركية في العراق".
    وكانت تريبل كانوبي فازت في اذار-مارس 2009 بعقد حماية الموظفين الاميركيين فيالعراق.
    ورفضت الخارجية الاميركية تجديد العقود مع شركة بلاكووتر التي منعتها الحكومةالعراقية من العمل على اراضيها في كانون الثاني- يناير 2009 بعد ان قتل حراسها 17مدنيا في بغداد في 16 ايلول- سبتمبر 2007.


    قواعد الاحتلال تحت القصف وبغداد تعلن اعتقال قادة في "القاعدة"
    التاريخ: 15/8/1431 الموافق 27-07-2010

    المختصر / تعرضت، أمس، ثلاث قواعد للاحتلال الأمريكي (إيكو وكالسو والبكر) لقصف صاروخي، وذلك على يد فصائل مسلحة قامت أيضاً بتدمير مدرعة أمريكية، فيما أعلن مصدر عسكري عراقي أن قوات الأمن اعتقلت “وزير دفاع” ما يسمى ب”دولة العراق الإسلامية” جنوب بغداد مساء الأربعاء الماضي واثنين من “أمراء” تنظيم القاعدة في تكريت، شمال العاصمة العراقية .
    وقال اللواء محمد العسكري المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية إن قوات الأمن العراقية اعتقلت المدعو سليم خالد عباس الزوبعي وزير دفاع ما يسمى “دولة العراق الإسلامية” في ساعة متأخرة من ليلة الأربعاء الخميس الماضي .
    وأكد أن الزوبعي هو المخطط الأول للهجوم الانتحاري الذي استهدف قوات الصحوة في منطقة الرضوانية جنوب بغداد، حيث قتل 45 شخصاً على الأقل وأصيب 46 آخرون في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف في 18 من الشهر الجاري، تجمعا لقوات الصحوة أثناء تسلمهم رواتبهم، قرب مقر للجيش العراقي في قرية البلاسم الواقعة في منطقة الرضوانية في الجنوبية الغربية لبغداد .
    كما أعلن العسكري عن اعتقال اثنين من “أمراء” تنظيم القاعدة في عملية مستقلة وسط تكريت، وأوضح أن “قوات عراقية اعتقلت الشقيقين جابر وقدوري خميس راضي الزيدي وهما من أمراء التنظيم والمسؤولين عن الهجمات التي تنفذها القاعدة في محافظة ديالى” . في الغضون، تبنت جماعة جماعة عراقية مسلحة تدمير مدرعة أمريكية وقتل من كانوا فيها، وذلك بتفجير عبوة ناسفة محلية الصنع في محافظة ديالى، فيما قالت جماعة “جيش رجال الطريقة النقشبندية”، وهي جماعة عراقية مسلحة يقودها الرجل الثاني في النظام العراقي السابق عزة الدوري، إن مقاتليها في قاطع بغداد الثاني تمكنوا أيضاً من تدمير إنسان آلي للجيش الأمريكي بعبوة محلية الصنع .
    وأعلنت كتائب صلاح الدين الأيوبي التابعة ل”الجبهة الإسلامية للمقاومة العراقية” في بيان مصور لها أنها قامت بإطلاق صاروخ على قاعدة البكر الجوية “90 كم شمال بغداد” والتي تتخذها القوات الأمريكية قاعدة رئيسة لها في شمال بغداد . وفي بيان مصور آخر أعلنت الجماعة ذاتها أنها قامت بقصف قاعدة البكر الجوية مرة أخرى بثلاث قذائف هاون عيار 82 ملم .
    إلى ذلك، أعلن مصدر حكومي عراقي تعرض قاعدة كالسو الأمريكية في محافظة بابل إلى قصف صاروخي من دون معرفة ما أسفر عنه الهجوم من خسائر أو أضرار . كما تعرضت قاعدة إيكو التابعة للجيش الأمريكي في مدينة الديوانية مركز محافظة القادسية بجنوب العراق إلى قصف بصواريخ الكاتيوشا أمس .
    من ناحية أخرى، أصيب 4 أشخاص بجروح مختلفة بانفجار عبوتين ناسفتين في حي العامل جنوب غرب بغداد، فيما أسفر انفجار آخر استهدف دورية للشرطة في منطقة الدورة عن إصابة طاقم الدورية المكون من 6 أفراد، بينما قتل عنصر في استخبارات الشرطة بانفجار عبوة ناسفة لاصقة في منطقة السيدية جنوب بغداد .
    وأفاد مصدر في الشرطة بأن 4 جنود عراقيين أصيبوا بجروح خطرة أثر انفجار عبوتين ناسفتين بشكل متعاقب استهدفتا دورية للجيش في قضاء أبو غريب غرب بغداد، وأصيب مدني بنيران مجهولين في مدينة الصدر شرق بغداد، بينما عثرت القوات الأمنية الحكومية على 4 جثث مجهولة الهوية في مناطق مختلفة في بغداد .
    وأعلنت الشرطة مقتل 7 من عناصرها، وإصابة ثلاثة آخرين وطفل، في سلسلة حوادث متفرقة شهدتها مدينة الموصل .
    المصدر: دار الخليج

    الجيش العراقي: عمليات المقاومة ضد القوات الأميركية تتصاعد بشكل مخيف
    التاريخ: 19/8/1431 الموافق 31-07-2010

    المختصر / حذر ضابط عراقي رفيع من تصاعد عمليات المقاومة العراقية التي تستهدف القوات الأميركية في العراق بعد يومين على مقتل وإصابة 18 شخصا من العاملين في مبنى السفارة الأميركية ببغداد.وقال الضابط في الجيش العراقي
    الذي طلب عدم الكشف عن اسمه في حديث خاص لشبكة اخبار العراق في بغداد إن عمليات المقاومة العراقية التي نقصد بها تلك الجماعات والفصائل المسلحة التي تستهدف التواجد الأميركي في العراق ارتفعت بشكل مخيف ومقلق خلال الأيام الماضية في الأنبار وبغداد وديالي والموصل بشكل يجعلنا نتأكد من تصاعد آخر كبير خلال أيام شهر رمضان المبارك الذي تعتبره المقاومة شهرا لشحن الطاقات وتعاطف المسلمين مع المقاومين وتنامي حقدهم على القوات الأميركية والمتعاونين معهم. وأوضح الضابط الذي يشغل رتبة عقيد في وحدة العمليات الخاصة بالجيش العراقي أن القوات الأميركية والحكومة العراقية فشلت في خلط الأوراق على العراقيين، فهم يفرقون بين الإرهاب المدعوم من دول خارجية وقوى داخلية عراقية وبين المقاومة العراقية التي تستهدف القوات الأميركية.وأضاف: تصاعد عمليات المقاومة دليل آخر على أن مخططات السنوات الماضية للولايات المتحدة من خلط الأوراق واعتبار كل من يحمل السلاح خارج حدود القانون الذي وضعته هي إرهابيا، كما أنه يبدد ثلاث مليارات دولار أنفقتها في مجالات مختلفة منها تشكيل الصحوات ودعم رجال العشائر السنية والشيعية وصرف مبالغ كبيرة على الإعلانات اليومية في هذا الصدد وشراء أقلام كتاب وصحافيين، حيث إن هناك تعاطفا دفينا مع رجال المقاومة من قبل المواطنين البسطاء، وقد أصبحوا يفرقون جيدا بين المقاومة وبين الإرهاب المنظم المدعوم من جهات مختلفة.
    المصدر: شبكة أخبار العراق


    المالكي يحضر انقلابا عسكريا للانفراد بالسلطة بموافقة أمريكية / هارون محمد
    التاريخ: 19/8/1431 الموافق 31-07-2010

    المختصر / ثمة مؤشرات سياسية واضحة ترافقها خطوات تنفيذية خفية، تؤكد ان إصرار نوري المالكي على العودة الى رئاسة الحكومة المقبلة مسألة وقت فقط، وهو يتصرف وفق ذلك باطمئنان كبير، بعد ان تلقى إشارات ايجابية بهذا الخصوص من الرئيس الامريكي اوباما في اتصاله الهاتفي معه في الاسبوع الماضي، وقبلها عبر اجتماعه مع نائبه جو بايدن خلال زيارته لبغداد قبل ثلاثة أسابيع.
    واستنادا الى انطباعات عدد من قادة الكتل النيبابية والاطراف السياسية في بغداد واربيل، انهم لاحظوا ان تشدد المالكي يزداد حدة وشدة في التشبث بمنصبه والعودة اليه مجددا، عندما يتلقى اتصالا هاتفيا او يجتمع مع مسؤول امريكي، وهو ما فسره كثير منهم بان الامريكان يريدونه ان يبقى وان يستمر وانه بات خيارهم المفضل ورجلهم الاول في العراق، حتى وصل الامر بمسعود بارزاني المعروف بصلاته الوثيقة مع واشنطن، الى سحب رسالة كان قد بعثها الى رئيس الحكومة المنتهية ولايتها باعتباره رئيس التحالف الكردي (43) نائبا، يبلغه فيها ان التحالف مع نواب قائمتي التغيير والاسلامية الكردية (14) نائبا لن يقفا معه في موضوع التكليف لرئاسة الحكومة الجديدة، وعندما عاتب اياد علاوي صديقه مسعود على هذا الاجراء، إعترف الاخير بان سحب الرسالة جاء نتيجة نصيحة هكذا سماها امريكية.
    ان مخاوف ملموسة بدأت تظهر لدى الكثيرين من قيادات الكتل النيابية الثلاث (العراقية والائتلاف الوطني والتحالف الكردي) من ان المالكي يحضر شيئا لمواجهة اتفاقهم الذي كاد ان يتم ويعلن مساء الاثنين الماضي بعد سلسلة إجتماعات ومشاورات جرت بينهم على مدى اكثر من شهر، ولكنهم تعرضوا لضغوط امريكية سافرة لتحويل الجلسة الثانية لمجلس النواب التي كان يفترض ان يجري فيها إنتخاب كبير السن فؤاد معصوم رئيسا مؤقتا للمجلس، تنفيذا لنص دستوري يُلزم مجلس النواب بانتخاب رئيس له مع نائبين، الى جلسة مفتوحة اضافية خلافا للدستور، ولم يعد سراً ان هذه الضغوط الامريكية تزامنت مع تهديدات لثلاثة من مساعدي ومستشاري المالكي اتصلوا بمعصوم في ساعة متأخرة من مساء السادس والعشرين من الشهر الماضي وانذروه بانه يتحمل شخصيا مسؤولية أي عمل يستهدف مكانة المالكي كرئيس للوزراء وكمرشح لرئاسة الحكومة المقبلة، أو حرمان ائتلاف دولة القانون من استحقاقه الانتخابي، وهكذا مرت الجلسة الثانية باردة ورتيبة في خرق دستوري آخر، دون ان يجرؤ أحد من قادة الكتل الثلاث المعارضة للمالكي على الاعتراض خوفا منه وخشية من الامريكان ايضا، ولا تصدقوا ما صرح به معصوم بان قادة الكتل اتفقوا على تمديد الجلسة المفتوحة لمجلس النواب، فالحقيقة ان قادة كتل (العراقية والائتلاف والتحالف الكردي) بدون مشاركة ممثلين لائتلاف دولة القانون اتفقواعلى حسم الامر وانتخاب رئيس مؤقت للمجلس لضمان استمرارية عمله التشريعي والرقابي وليس لتمديد جلسته المفتوحة، ولكن السيد معصوم معذور، لان قادة الكتل الثلاث تراجعوا عما اتفقوا عليه ووضعوه في موقف لا يحسد عليه وسط تحذيرات وتهديدات اعوان المالكي، وقد طرح رأي على (العراقية) يقضي باعتصام جميع نوابها الواحد والتسعين مع نواب الكتلة الصدرية الاربعين والمجلس الاعلى الثمانية عشر وحزب الفضيلة الستة بالإضافة لمن يوافق من نواب التحالف الكردي، داخل البرلمان وعدم مغادرته الا بعد انتخاب رئيس له، غير ان وجهة نظر اياد علاوي وعمار الحكيم رفضت هذا الرأي مع الاسف، وكانت حجتهما ان الموقف السياسي الحالي لا يحتمل التصعيد..!
    لقد صار واضحا ان ما يسمى بـ(التحالف الوطني) الذي انبثق اعلاميا عن ائتلافي دولة القانون والوطني العراقي إنتهى عمليا وتلاشى سياسيا، وأصبحت (العراقية) مؤهلة دستوريا وانتخابيا لتشكيل الحكومة المقبلة، لكن ما زال المالكي يرفض بعناد الاعتراف باستحقاقها الشرعي وهو قال لعلاوي عند اجتماعهما المنفرد بعد عودة الاخير من دمشق بلهجة مازحة (بطل من هالشغلة) في إشارة الى تمسك اياد بحق (العراقية) في تشكيل الحكومة الجديدة.
    ولعل ما يوحي بان المالكي يخفي أمرا ويضمر شرا، ان ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق إد ميلكرت إشتكى صراحة لجلال طالباني ونائبيه طارق الهاشمي وعادل عبدالمهدي من انه يتعرض لضغوط من مسؤولي مكتب المالكي وصلت الى تهديده بانهاء خدماته، اذا دعا مجلس الامن للتدخل في موضوع تشكيل الحكومة العراقية الجديدة في تقريره الدوري الذي من المقرر ان يقدمه في الرابع من آب (اغسطس) المقبل، وهو اجتمع مع الهاشمي مرتين في غضون يومين مبديا خشيته من تداعيات ونتائج تقريره على الاوضاع السياسية في البلاد، والهاشمي شجعه ان يكون موضوعيا ومنصفا ويؤدي دوره الاممي والانساني بتجرد ونزاهة دون خوف من النتائج التي تترتب على تقريره.
    ومما زاد من قلق الاوساط السياسية والكتل النيابية، ان المالكي بدأ منذ اربعة اسابيع تحديدا يتصرف كقائد عام للقوات المسلحة، واهمل وظيفته الاساسية كرئيس للحكومة، فقد ألحق فوجين جديدين بلواء المثنى الذي يقوده احد اتباعه المدعو رحيم رسن الكناني، ومهمة هذا اللواء ومقره في ابي غريب هو عزل العاصمة بغداد عن المنطقة الغربية في حالة الطوارئ، وعزز اللواء الذي يشرف عليه مباشرة مكتب القائد العام للقوات المسلحة ومقره في مطار المثنى بوحدات اضافية جديدة، ويتولى هذا اللواء مسؤولية الامن في جانب الكرخ والمنطقة الخضراء حصرا، كما لوحظ أخيرا ان قوات جانب الرصافة المؤلفة من لواءين عسكريين قد غيرت مواقعها السابقة واتخذت مواقع جديدة لها في مبنى الامن العامة في حي البلديات ومبنى الحدود السابق في منطقة الحبيبية، والمبنيين يجاوران مدينة الثورة، في الوقت الذي بدأت أنشطة قوات عمليات بغداد التي يقودها الفريق احمد هاشم عودة تنحسر يوما بعد يوم، وهناك كلام يتردد في اوساط العسكريين في وزارة الدفاع، بان المالكي ليس راضيا عن أداء الفريق عودة في الفترة الاخيرة وغير واثق من ولائه له بعد ضبط مكالمات هاتفية اجراها مع عدد من رفاقه السابقين في الحرس الجمهوري يدعوهم فيها الى العودة للخدمة العسكرية، وهذه التحركات العسكرية عادة لا تتم الا بعد التنسيق مع قوات الاحتلال الامريكي، كما تنص الاتفاقية الامنية الثنائية الموقعة بين حكومة المالكي وادارة الرئيس السابق جورج بوش الابن نهاية 2008، وهي تشي بأمرين، إما أنها وسيلة لتخويف الاطراف السياسية والكتل النيابية المعارضة لعودة المالكي الى رئاسة الحكومة من جديد، او تحضيرها لعمل عسكري مرتقب يتمثل بانقلاب، خصوصا وان زيارة الاميرال مايك مولن رئيس هيئة اركان الجيوش الامريكية الاخيرة الى بغداد أعطت دعما سياسيا واضحا للمالكي في مواجهة خصومه السياسيين وتشبثه في رئاسة الحكومة المقبلة، ومن اطلع على ما جرى في اجتماع الاثنين وقد أعلن، يلمس بلا عناء انهما متفقان على صفقة ما، فالاميرال الامريكي يقول: ان القوات العراقية باتت على استعداد لتولي الامن وحدها في العراق بعد انسحاب خمسين الف عسكري امريكي من العراق حتى بداية ايلول (سبتمبر) المقبل، وان ما احرزته هذه القوات منذ عام 2007 حتى اليوم من نجاحات كما يقول يجعل الادارة الامريكية راضية عنها، فيما يبلغه المالكي نصا: نحن ماضون في تشكيل الحكومة الجديدة باسرع وقت!
    ومن الملاحظات الاخرى التي جلبت الانتباه عن نوايا المالكي الانقلابية انه فاتح اثنين احدهما نائب من جماعة جواد البولاني هو على الصجري واللواء المتقاعد عبد مطلك الجبوري وقد خسر مقعده النيابي في الانتخابات الاخيرة ضمن مرشحي إئتلاف دولة القانون، وهما من السنة العرب في تكريت وكركوك بانهما سيكونان وزراء في حكومته الجديدة، وحسب ما ينقل عن الاثنين ان المالكي وعدهما بمنصبي نائب رئيس الوزراء بالنسبة للجبوري واحدى الوزارات السيادية بالنسبة للصجري، وثمة معلومات لم تعد خافية على أحد بان المالكي تحدث صراحة بان عضو ائتلافه النائب التعويضي حاجم الحسني مرشحهم لرئاسة البرلمان، وعندما حذره نائب (العراقية) حسن العلوي في آخر لقاء لهما من الاعتماد على من يدعون انهم (سنة) وهم لا يقدرون على الوصول الى (ابو غريب) القريبة من بغداد، كان رد المالكي في صيغة تحد قائلا: الله كريم راح نشوف! بمعنى انه واثق من اختياراته.
    ان الخشية من انقلاب عسكري وسياسي يقوده المالكي بالتواطؤ أو التوافق مع الامريكان للانفراد بالسلطة اصبحت الشغل الشاغل عند كثير من المعنيين والمراقبين السياسيين، وهناك حذر وتوجس لازما عددا من قيادات كتلتي العراقية والصدرية بشكل خاص في الايام القليلة الماضية من ان المالكي مقبل لا محالة على (حماقة) كما يراها الطرفان..!
    المصدر: صحيفة القدس العربي

  3. #3

    رد: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    الحمد لله رب العالمين لك جزيل الشكر اخي سيف الاسلام والحمد لله على سلامة القائد

  4. #4

    رد: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله الذي اعز الامه باولي الباس الشديد يقول سيدنا عمر رضي الله عنه اذا استعصت عليكم الحصون فعليكم باهل العراق فانهم اولي باس شديد هذه وصية سدنا عمر للمسلمين القادم اعظم هذا القيادة المصطفيه قطعا هي التي ستدخل القدس والرايات السود الصغار رايات الحرس الجمهوري نلقاكم في القدس الشريف

  5. #5

    رد: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    الله اكبر ,, دائما ما تفاجئنا القيادة المنصورة ورجال التصنيع العسكري بتكتيكات جديدة تقلب الطاولة على العدو وتخلط اوراقه ، فالعدو كان على يقين بأن المقاومة اذا ارادات ان تحسم المعركة لا بد لها من تخرج الطائرات من مخابئها ، لكن الصاروخ الجديد سيغني عن ذلك وحين اكتمال اصلاح نظام التوجيه والانتاج بكميات كبيرة ستبدأ معارك التحرير الكبرى .

  6. #6

    رد: " صاروخ أبو القنابل العراقي " (الفتح المبين)

    حيا الله فدائيي صدام الأبطال
    ظهورهم من جديد بشارة خير

    ووفق الله رجال التصنيع العسكري الأبطال
    وحيا الله الجيش الإيماني حامل رسالة الأمة الخالدة جيش أولي البأس الشديد

    وبشرك الله أخي الكريم سيف الإسلام

المواضيع المتشابهه

  1. نجاح صاروخ "الفتح المبين" في مطار قندهار الأفغاني
    بواسطة سيف الإسلام في المنتدى منتدى خاص بمعركة الحواسم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-08-2010, 11:08 AM
  2. إطلاق أكثر من 15 صاروخ "كاتيوشا" على معسكر "إيكو" في الديوانية
    بواسطة bufaris في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-06-2008, 08:41 PM
  3. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-07-2007, 06:57 PM
  4. صاروخ " الغضب 3" برأس " صوادم الصِدام 1" الخبيثة دمر قاعدة الموصل ؟!
    بواسطة محب المجاهدين في المنتدى منتدى خاص بمعركة الحواسم
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 03-07-2006, 07:39 PM
  5. من ينتصر؟!! "أم القنابل" و"أبو المخابئ" تحت الأرض في بغداد
    بواسطة khaled73 في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 16-04-2005, 02:13 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •