~*¤ô§ô¤*~ ربيع عربي أم خريف ~*¤ô§ô¤*~






النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الأرصدة الملتهبة لا تجمد

  1. #1

    الأرصدة الملتهبة لا تجمد


    بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

    الأرصدة الملتهبة لا تجمد



    توهم المحتلون أنهم انتصروا بداية الاحتلال وتبجحوا بهذا الوهم، لكن الله أتاهم بما لم يحتسبوا، وقذف في قلوبهم الرعب والخور، أتاهم برجال مؤمنين صادقين صابرين استشهاديين لأجل دينهم ووطنهم، آلوا على أنفسهم ألا يهدأ لهم بال حتى يكرمهم الله بنصره المبين أو يهلكوا دون ذلك.
    وأخيراً وبعد أن عجز المحتلون عن أن يكسروا شوكة جيش رجال الطريقة النقشبندية الجيش الإيماني الذي بناه الصالحون على الإيمان وحب الأوطان، وبعد أن فشلوا في تشويه سمعته الطيبة وصورته البيضاء، إذ أن سمعته شاعت شرقاً غرباً حتى صار ناراً على علم في الجهاد الناصع الأبيض أيقنوا أنهم لا محالة منهزمون أمام رجال مصرين على النصر عازمين على التحرير فلجؤوا إلى أساليب أخرى أكثر تخبطاً في خلط الحقائق وأكذب وقعاً على الأنفس، وذلك بإصدارهم القرار الأخير بفرض عقوبات على جيش رجال الطريقة النقشبندية، تتضمن العقوبات تجميد أرصدة الجيش في البنوك الأمريكية ـ كما يزعمون ـ، ومنع أي تعاملات مالية لأي مواطن أمريكي مع الجيش، ناسين أو متناسين أموراً لا تفوت إلا على المجانين، أو مشوهين لحقائق لا يمكن أن تخفى على أحد فالشمس لا يغطيها غربال.
    وإذا ما وقفنا عند هذا القرار وجدناه يحمل معاني تفضح كذبهم وغيهم وضلالهم، فهم يعلمون كما يعلم العالم كله أن النقشبنديين ليست لهم أرصدة لا في البنوك الأمريكية ولا في غيرها من البنوك العربية بل وحتى العراقية، لأن النقشبندية طريقة إسلامية منها خرج هذا الجيش المجاهد العزوم، وليست منظمة مالية أو اقتصادية ـ ربوية ـ ولا يمكن أن تكون كذلك فليست لها أرصدة مالية تضعها في مصارفهم الهالكة المهلكة والتي فضحت اقتصادهم المهزوز قبل أيام، وخسر من تعامل معهم فيها من أذنابهم وعملائهم وأتباعهم، فليس للطريقة النقشبندية يوماً أن تدعم اقتصاد عدوها بوضعها دينارا واحدا فيه، بل وما أسقطهم في الهاوية الاقتصادية إلا جهاد جيش رجال الطريقة النقشبندية ومعه الفصائل المؤمنة الصادقة في العراق، وهم على يقين بذلك، بل هم أصدروا هذا القرار ليعلنوا عداءاً على هذه الطريقة البيضاء لما علموا أنها ذات نفس طويل في جهادها ضدهم وأيقنوا أنها وراءهم ضرباً وسحقاً حتى يتحرر العراق من براثن احتلالهم، بل هي وراء ربيبتهم الصهيونية وبعد تحرير العراق إلى تحرير فلسطين لأنهم علموا أن قوماً ذوي عصائب على رؤوسهم من أهل العراق أولي بأس شديد سيحررون القدس من احتلال طغيان الصهيونية ـ كما جاء في حديث رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ـ وهم موقنون أنهم النقشبنديون فلا بد لهم من مثل هذه القرارات لتحجيمهم كما توهموا.
    لكنهم إن لم يكونوا يعلمون سابقاً فليعلموا الآن أن أرصدة جيش رجال الطريقة النقشبندية ليست مخفية في مصارف أو بنوك، بل هي ظاهرة للعيان لا تخفى على عدو أو صديق، ويمكن أن نسوق بعضها للذكر على سبيل المثال لا الحصر فإن استطاعوا أن يجمدوها فليفعلوا:
    1. الإيمان المنبعث من أعماق المجاهدين الذين أذاقوهم أمر الضربات خلال ما يقرب من سبع سنوات خلون من احتلالهم، ولم ينفذ هذا الإيمان بل إنه يتأصل ويتغلغل ويزداد فورانا في أعماق رجال النقشبندية حتى صار أحدهم جبلاً راسخا راسياً لا تهزه ريحهم السوداء، وهذا الإيمان ليست له حدود حتى يحدد بها وليست هناك مصارف يودع فيها إلا صدور الرجال المؤمنين الثقات الذي عزموا على جهاد حتى التحرير، فهذا الرصيد إن استطاعوا أن يجمدوه فليفعلوا، وهيهات لهم ذلك.
    2. رصيد آخر من أهم الأرصدة النقشبندية وهو التفاف الشعب بكافة شرائحه حول هذا الجيش العرمرم، وما ذلك إلا بسبب نظافة وطهارة أيادي مجاهديه عن أن تمتد إلى أي عراقي بسوء، وهذا الرصيد في ازدياد وتضاعف وليس له مصرف يودع فيه إلا العراق المحرر من براثن احتلالهم الأرعن، فإن استطاعوا أن يجمدوا هذا الرصيد العظيم فليفعلوا وهيهات هيهات لهم ذلك.
    3. ورصيد كبير من الدعم المالي الذي يتلقاه جيشنا، لكن من أين هو يا ترى؟؟، إنها أموال مجاهدي هذا الجيش التي كسبوها بتعب سواعدهم وعرق جبينهم، وبما أنهم نذروا أرواحهم للجهاد في سبيل الله فلا يغلى عندهم شيء من أموالهم، وقد نذروا أموالهم قبل أرواحهم للجهاد في سبيل الله، وأعداد النقشبنديين صارت اليوم أكبر من أن تحصى، فهل يا ترى يستطيع المحتل الغاشم تجميد هذه الأرصدة، وهل يستطيع الوصول إلى المصارف الحاوية لهذه الأرصدة.
    وهذه وغيرها من الأرصدة التي يمتلكها جيش رجال الطريقة النقشبندية، بل ويمتلك المصارف التي تحتوي على هذه الأرصدة، وهذه الأرصدة صارت ناراً ملتهبة على المحتلين، وصارت تؤرقهم لأنها فضحتهم في العراق، وفضيحتهم في خروجهم من العراق ستكون أكبر، فأي مجمِّدة ستجمد هذه الأرصدة وهي نار ملتهبة مستعرة على أعداء الله.
    http://www.albasrah.net/pages/mod.ph...ada_250110.htm



  2. #2
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    مهاجره في أرض الله
    المشاركات
    254

    رد: الأرصدة الملتهبة لا تجمد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
    عفيه عليك تاج العالم صدكت هو هم احد يكدر على اسود العراق اليتقرب عليهم يمزقوا خاصه الغريب يسلم قلمك
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    http://www14.0zz0.com/2009/11/28/17/684420277.jpeg

    لن ينحني النخيل....لطامع دخيل

  3. #3
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    ليبيا
    المشاركات
    21

    رد: الأرصدة الملتهبة لا تجمد

    حي الله رجال النقشبندية...........

المواضيع المتشابهه

  1. مع Tvants لا تخلي أي مباراة تفوتك!
    بواسطة عاشق النت77 في المنتدى منتدى الحاسوب والملتميديا
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-04-2012, 12:10 AM
  2. المقاومة العراقية تحمي الطريق مع سوريا والأردن
    بواسطة المهند في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-01-2006, 06:39 PM
  3. عاش العراق المقاوم بحمد الله
    بواسطة kimo17 في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-06-2005, 12:21 PM
  4. كيف تحمي نفسك من الشيطـــــان
    بواسطة أمير الذباحين في المنتدى المنتدى الشرعي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-06-2005, 11:26 PM
  5. كيف تحمي نفسك من الغضب
    بواسطة المهند في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 18-08-2004, 08:04 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •