~*¤ô§ô¤*~ ربيع عربي أم خريف ~*¤ô§ô¤*~






النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

  1. #1

    عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية
    عمد العدو في الآونة الأخيرة إلى زيادة اعتماد القوة الحيوية لديه المتمثلة بالقوة الجوية و قوات الانتشار السريع المحمولة بالعجلات أو المحمولة جواً و المتمثلة بنخبة مختارة من علوج "المارينز" وألوية و فرق "الرينجرز" والتي تعتمد إما مبدأ الاقتحام الأفقي بواسطة آليات سريعة ترتكز على عجلات الهامر "الهامفي" Humvee ذات التدريع المدعم أو العجلات الأحدث المعروفة بالثور "بول" Bull وكانت هذه العجلات مزودة بالرشاشات والقاذفات الثقيلة والمتوسطة وهي وسيلة نقل أرضية ينتشر منها قوات المارينز (مشاة البحرية) و الرينجرز (الجوالة ) أما الاقتحام الرأسي أو الشاقولي فتقوم به نفس التشكيلات القتالية ولكن بواسطة الحوامات(الطائرات السمتية أو العمودية) من خلال الانزلاق على الحبال .
    ويتم تدعيم هذا كله من قبل غطاء جوي متمثل بالطائرات المسيرة المسلحة والحوامات الهجومية والنفاثات التحت صوتية الداعمة أو الفوق صوتية المتعددة المهام .
    لقد توسع العدو بهذا التكتيك في ظل عملية " السهم الخارق" الفاشلة وسوف يعتمد الشق الثاني منه المتمثل بالاقتحام الرأسي أو الجوي في متابعة عملية "ضربة الشبح" ذات الإستراتيجية الجديدة التي فشلت في الدورة و جنوب بغداد بشكل كبير فكانت بداية سيئة تسببت في مقتل ثلاثة ضباط أمراء برتبة كولونيل (عقيد) اثنان منهم من المارينز و الثالث من فرقة الرينجرز المجوقلة 101 إضافة إلى ضابطين كبار برتبة بريكادير (عميد) من المارينز الفرقة الرابعة وفيما يلي تفاصيل هذه العملية :
    في الثاني عشر من هذا الشهر بدء العدو بالانتشار بخط جبهي شمال دورة ضمن الأزقة و الأبنية بعد التدلي أو الانزلاق من حبال الحوامات الناقلة للجند وقد كان هذا الانتشار على شكل قوس هلالي وكانت نقطة الاعتماد في هذه التشكيلات المجوقلة تتمثل بكوماندوس الايربورن المعروفين بقوة الدلتا (مثلث القوة) "دلتا فورس Delta Force وهم علوج الظل في هذه المعركة .
    وكانت مهمتهم التحكم والتسيير لروبورتات ( رجال آليين) مسلحين بالرشاشات الثقيلة ذات النيران الكثيفة وقاذفات الرمانات الرشاشة إضافة لتسير طائرات بدون طيار مسلحة بذخائر منزلقة على الليزر وإرشاد الحوامات الهجومية "أباتشي" التي كانت تحلق على ارتفاع 5 كلم وبعد 7 كلم من نقطة التلاحم وفق التكتيك الجديد وكانت أهم مهام علوج الدلتا تعين الأهداف و توجيه وإضاءة الذخائر المنزلقة على الليزر التي كانت تطلقها الطائرات المسيرة و الحوامات الهجومية إضافة لدانات المورترز الصماء و أو الذاتية التوجيه عيار 120 ملم ...
    كان الرد من قبل المقاومة من اختصاص سلاح المغاوير بواسطة الصورايخ الحرارية السلكية التوجيه الابترونية من نوع "ميتس" Metis -S (القناص) أو اللاسلكية التوجيه بواسطة الليزر من نوع "كورنت" Kornet-E ( العقرب ) ورغم أن التفوق في هذا القتال التلاحمي كان للعدو بالكم و النوع إلا أن تكتيك قواتنا المسلحة كان رائع وكان يعتمد على عدم البقاء في نقطة واحدة لأكثر من خمسة دقائق كحد أقصى وعدم البقاء في منطقة قتالية واحدة أكثر 20 دقيقة واعتماد وسائل تنقل فعالة بين الأبنية ووسائط انزلاق خارجية من الأسطح العلوية إلى الأسفل نحو الطرف الأخر من البناء مما يساعد على سرعة إخلاء لتلك الأبنية و هذه الوسائط المعدنية السهلة النصب والإزالة تؤمن مناورة آمنه لقواتنا المسلحة و تمنحهم فرص كبيرة للنجاة من أكبر الأخطار المحيطة أو المحدقة من قبل آلة العدو المدمرة .
    وقد لاحظ العدو هذه المرة ظهور نوع جديد من المعارك و هي المعارك المستمرة أو حرب الشوارع أو المدن وكان يعد لمفاجأة جوية من نوع جديد حيث أقلعت من أحد دول الخليج جنوب العراق أربعة قاذفات من نوع القاذفات المتسللة B2ASpirit تحمل كل واحدة منها 16 قنبلة من زنة 2000 رطل من نوعية JDAM Joint Direct Attack Munitions الموجه بواسطة الأقمار الصناعية بموجة الرنين المغناطيسي أو الفوق صوتية GPS ومن الشمال حلق من قاعدة انجرليك التركية 20 مقاتلة نفاثة مزودة بتقنية التسلل الراداري و الحراري بنسبة 40 % كان منها 12 نفاثة من فئة F16Block40 Fighting Falcon و8 نفاثات من نوع F16Block50 Warrior Falcon الأحدث تحمل كل واحدة منها قنبلتين من نوع JDAM من زنة 2000 رطل أيضاً ، وكانت كافة الطائرات من كافة الأنواع التي شاركت في هذه العملية تحلق على ارتفاع 45000 قدم وأطلقت قنابلها من مسافة 30 كم .
    طائرة ف 16 تلقي قنبلتين من نوع JDAM

    قوة التدمير لقنبلة واحدة من نوع JDAM زنة 2000 رطل بدشمة إسمنتية

    عائلة قنابل JDAM وتوضيح لذيل التوجيه المرتبط بالأقمار الصناعية


    و الهدف المنشود لهذا السيل العارم من القنابل منطقة التلاحم في منطقة الدورة وللعلم أن منطقة الدورة تعتبر شبه خالية سكانياً اليوم فهذه القنابل التي توازي القنابل التي استهدفت منطقة المنصورة في الحواسم الأولى للنيل من شخص القائد المفدى صدام حسين كانت من الممكن أن تصنع مجزرة لا يمكن تصورها قد تودي بآلاف الرواح من الأبرياء.
    لقد تمكنت عناصر مختصة من الأمن الخاص العراقي فرع العمليات الميدانية من رصد بواسطة رادارات سلبية صغيرة تحمل من قبل الأفراد الخاصة من رصد السيل الجنوبي من هذه القنابل وقدرت أماكن سقوطها و هو نقطة التلاحم فأرسلت عبر أقنية سلكية ليفية آمنه إشارات تحذر من خطر وصول هذه القنابل إلى عرائن اسود العراق في الدورة وتجدد الإنذار من جهة الشمال مع فارق تمكن عناصر الأمن الخاص من السيطرة التفاضلية على 21 قنبلة من أصل أربعين بموجات GPS بعد ضبط التردد وبرمجة وتشفير معادلة التوجيه لتحويلها نحو نقاط تجمع العدو الذي بدأت قوات الطعم فيه تأخذ وضع كموني استعداداً للعودة لوضع قتالي حاسم وفق المخطط العدو ولكن السحر انقلب على الساحر وأخلت المقاومة مواقعها المستهدفة إلا من قوات كامكاز (استشهادية) رمزية لإيهام العدو باستمرار القتال .
    وفي نفس التوقيت خرجت 10 راجمات من عرائنها الحصينة الخفية في جوف الأرض جنوب بغداد من نوع "بوراتينو" أو زئير الأسد لترجم العدو خلال سبع ثواني بـ 300 قذيفة صاروخية سمتية صماء تحمل رؤوس زنة 50 كغ من "الثيرموباريك " ( الباريوم الحراري ) لتنقل من مسافة 30 كم جنوب بغداد دمار و فتك مضاعف لمواقع العدو في الدورة فكانت الصدمة التي لم تشهد لها مثيل مناطق جنوب بغداد إلا قبل سقوط بغداد الافتراضي لقد ملئت أعمدة الدخان الأفق وانتشرت صيحات وعويل و عواء العلوج في أرجاء الدورة لتطوف وتحوم فوقهم غربان العدو كما تحوم جوارح الجثث فوق أنقاض المعارك ، فنسبة الإصابات هذه المرة كانت كبيرة جداً وهي بالمئات لتشمل علوج و مرتزقة وعلاقمة و ضباط صف وضباط من رتب صغيرة و متوسطة وكبيرة .
    ولم يشهد العدو هذا الحجم من الخسائر إلا بملحمة الفلوجة الكبرى وكانت هذه العملية الصاعقة التي سميت "ضربة الأسد" هي و الحمد الله المدخل الأول على "معركة بغداد الكبرى" أو معركة التحرير وقد عادت الراجمات المجنزرة إلى قواعدها سالمة غانمة خلال ثواني معدودة دون أن تترك ورائها أي أثر يستفاد منه ليتوافد على أماكن انتشارها السابقة سيل من ما يعرف بنظام صاروخ الجيش التكتيكيMissile System “ATACMS” Army Tactical المزودة برؤوس التشبيع المساحي العنقودي الأعمى أو برؤوس الصدمة المدمرة المساحية الفائقة ولكن دون جدوى فتكتيك "أضرب و أهرب " كان فائق السرعة عند قواتنا المسلحة.
    محب المجاهدين ...
    [poem=font="Traditional Arabic,6,,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="http://www.baghdadalrashid.com/vb3/mwaextraedit2/backgrounds/34.gif" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    قد عزمنا للنضال=واتحدنا للخطوب

    نحن رهبان الليالي=نحن فرسان الحروب

    في سبيل الله سرنا=بالأماني الضاحكات

    رقص الكون وغنى=من تراتيل الدعاة

    لا تقولوا الدرب صعب=نحن أرخصنا النفوسا

    لا تقولوا اللهو عذب=نحن حطمنا الكؤوسا

    أي نصر أجتنيه=حينما أبذل روحي

    في سبيل الله تحلو=يا أخي كل الجروح[/poem]


    [rams]http://www.baghdadalrashid.com/upload/kad3azamna.wav[/rams]



  2. #2

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    السلام عليكم لكم جزيل الشكر يا اخي محب المجاهدين

  3. #3

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    إنّ ضربات العدو الكافر ينطبق عليها قول الله تعالى : (( وَيَقْذِفُونَ
    بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ )){53} سورة سبأ .
    فليس الهدف أمامهم ظاهراً فهم يرمون بغيب ليس مشهوداً ؛ ومن مكان بعيد ، إنه رمي أعمى في ظلام على سراب !!
    من كان يريد الجنّة مأوىً له يوم القيامة فليتّخذ الجهاد سبيله إليها

  4. #4

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    بشرى تلو أخرى فجزاك الله خيرا يا محب المجاهدين وحبيبهم والحمد لله رب العالمين
    اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

  5. #5

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    وما النصر إلا من عند الله فالحمد والشكر لله أولاً وأخيراً

    بارك الله بك أيها المجاهد المغوار على ما تتحفنا به من بشائر..
    الحقيقة الغائبة " أين صدام و من البديل و المعتقل "
    القول الصادم في رفض إثبات عدم أسر صادم ( صدام حسين المجيد)

    http://www.baghdadalrashid.com/upload/7bibisaddam.ram

    اللهم انصر قائد الأمة المنصور بالله الأخ المجاهد السيد الرئيس القائد صدام حسين حفظه الله

  6. #6

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    "أمريكا تروج لانتصارات زائفة ضد أشبح من خلال ما يعرف "ضربة الشبح " التي تعتمد على الضربات الجوية والقوات المحملة جواً" :
    الإسلام اليوم / أعلن جيش الاحتلال الأمريكي في العراق، اليوم الخميس .................................................. .......... وعلى جانب آخر شنت قوات الاحتلال الأمريكية هجومًا من الجو على مجمع بالصحراء جنوبي العاصمة العراقية بغداد في عملية هجومية كبيرة أعلن عنها هذا الأسبوع أطلق عليها اسم (ضربة الشبح).
    وقالت مصادر في قوات الاحتلال: إن سَرية من قوات المشاة المحمولة جوًا هاجمت عددًا من الفيلات بزعم ملاحقة مسلحين من السنة العرب.
    وقال الميجر جنرال ريك لينش قائد القوات الأمريكية جنوبي بغداد: إن نحو أربعة آلاف من جنوده سيشاركون في العملية، وأنهم سيستخدمون الضربات الجوية ووحدات المشاة المحمولة جوًا لمهاجمة الجماعات المسلحة في وادي نهر دجلة جنوبي العاصمة العراقية.
    وأضاف أن العملية الجديدة تشمل الدفع بجنود مشاة إلى أراض لم يكن للقوات الأمريكية وجود فيها من قبل في منطقة جنوبي بغداد يطلق عليها الجنود الأمريكيون اسم "مثلث الموت".

    "وبدأ العدو يدعي زيادة استخدام المقاومة للمنازل المفخخة للتغطية على الساعد المتوسطة العراقية ذات النيران الكثيفة و المدمرة المعروفة عند العدو بمدمرة المدن وهي راجمات "بوراتينو" المدرعة المعروفة عند المقاومة بزئير الأسد" :
    مفكرة الإسلام / اعترف مسئولون عسكريون أمريكيون بأن المقاومة العراقية بدأت تعتمد بشكل متزايد على هجمات تفجيرية تتم من خلال تفخيخ المنازل بالمتفجرات، وسحب الجنود الأمريكيين لها من خلال كمائن محكمة.
    ونقلت صحيفة واشنطن بوست أن القادة العسكريين الأمريكيين أقروا بأن عدد الحوادث المشابهة لتلك الحادثة - والتي يتم فيها التغرير بالجنود الأمريكيين لكي يقتحموا أحد الأماكن المفخخة بالمتفجرات ـ قد ارتفع بشكل ملحوظ عبر كل أنحاء العراق خاصة خلال الأشهر الأخيرة.
    ويقول الجنرال ريك لنش، قائد قوات الاحتلال الأمريكية في جنوب بغداد، والذي وصف واقعة قنص الجندي إدواردز وما تلاها من كمين محكم: "العدو يقوم بتحديث وتنويع وسائل هجومه بشكل مستمر".
    وقالت الصحيفة إن مثل هذه النوعية من الهجمات ذات الإصابات الجماعية تؤكد ضعف القوات الأمريكية التي تحارب عدوًا لديه خبرة كبيرة في مجال حرب العصابات، ولديه إلمام شامل بتضاريس العراق الوعرة.
    وتأتي هذه الهجمات عادة بينما تحاول القوات الأمريكية في بغداد وضواحيها استعادة زمام السيطرة من كلٍ من الميليشيات الشيعية المسلحة والمجموعات السنية المسلحة أيضًا.
    " و الحقيقة أن راجمات "زئير الأسد" نفذت خلال خمسة أيام 28 عملية إطلاق ضد تجمعات العدو استخدم في بعضها راجمات أصغر تطلق 24 قذيفة بدل 30 قذيفة وتتميز هذه الراجمات بالسرعة والدقة وقوة الفتك وهي السلاح الثاني بالفتك بعد صاروخ " القاهر" وهو الساعد الطويلة للمقاومة اليوم،الذي استخدم هذا الشهر سبعة مرات ضد تجمعات العدو في الخلاء أو أماكن غير مأهولة بالسكان" ...

    محب المجاهدين ...
    [poem=font="Traditional Arabic,6,,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="http://www.baghdadalrashid.com/vb3/mwaextraedit2/backgrounds/34.gif" border="none,4," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    قد عزمنا للنضال=واتحدنا للخطوب

    نحن رهبان الليالي=نحن فرسان الحروب

    في سبيل الله سرنا=بالأماني الضاحكات

    رقص الكون وغنى=من تراتيل الدعاة

    لا تقولوا الدرب صعب=نحن أرخصنا النفوسا

    لا تقولوا اللهو عذب=نحن حطمنا الكؤوسا

    أي نصر أجتنيه=حينما أبذل روحي

    في سبيل الله تحلو=يا أخي كل الجروح[/poem]


    [rams]http://www.baghdadalrashid.com/upload/kad3azamna.wav[/rams]



  7. #7

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    يالله بالنصر

  8. #8

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    وقد لاحظ العدو هذه المرة ظهور نوع جديد من المعارك و هي المعارك المستمرة أو حرب الشوارع أو المدن وكان يعد لمفاجأة جوية من نوع جديد حيث أقلعت من أحد دول الخليج جنوب العراق أربعة قاذفات من نوع القاذفات المتسللة B2ASpirit تحمل كل واحدة منها 16 قنبلة من زنة 2000 رطل من نوعية JDAM Joint Direct Attack Munitions الموجه بواسطة الأقمار الصناعية بموجة الرنين المغناطيسي أو الفوق صوتية GPS ومن الشمال حلق من قاعدة انجرليك التركية 20 مقاتلة نفاثة مزودة بتقنية التسلل الراداري و الحراري بنسبة 40 % كان منها 12 نفاثة من فئة F16Block40 Fighting Falcon و8 نفاثات من نوع F16Block50 Warrior Falcon الأحدث تحمل كل واحدة منها قنبلتين من نوع JDAM من زنة 2000 رطل أيضاً ، وكانت كافة الطائرات من كافة الأنواع التي شاركت في هذه العملية تحلق على ارتفاع 45000 قدم وأطلقت قنابلها من مسافة 30 كم .
    بارك الله بك أيها الغالى " محب المجاهدين "

    هل يعنى ذلك أن العدو أصبح محرومآ من وجود قواعد لهذه الطائرات على أرض عراقنا الغالى ؟؟


    ولم يشهد العدو هذا الحجم من الخسائر إلا بملحمة الفلوجة الكبرى وكانت هذه العملية الصاعقة التي سميت "ضربة الأسد" هي و الحمد الله المدخل الأول على "معركة بغداد الكبرى" أو معركة التحرير

    " و الحقيقة أن راجمات "زئير الأسد" نفذت خلال خمسة أيام 28 عملية إطلاق ضد تجمعات العدو استخدم في بعضها راجمات أصغر تطلق 24 قذيفة بدل 30 قذيفة وتتميز هذه الراجمات بالسرعة والدقة وقوة الفتك وهي السلاح الثاني بالفتك بعد صاروخ " القاهر" وهو الساعد الطويلة للمقاومة اليوم،الذي استخدم هذا الشهر سبعة مرات ضد تجمعات العدو في الخلاء أو أماكن غير مأهولة بالسكان" ...



    الله أكبر الله أكبر الله أكبر وليخسأ الخاسئون

    بارك الله فيمن أعد الرجال وسلحهم بالإيمان الصادق بالله سبحانه وتعالى .

    وسلحهم من بعد ذلك بالعدة والعتاد وأدوات القتال التى يرهبون بها عدوهم .

    ويا محلا النصر بعون الله

  9. #9

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا ﴿29﴾

    هذا جيش محمد صلى الله عليه وأله و صحبه وسلم!!!!
    قد أعدوا العدة و توكلوا على مولاهم فكان الله معهم

    اللهم نصرك القريب حتى نقابل المنصور و جنده يوم النصر الكبير

  10. #10

    رد: عملية "ضربة الأسد" العراقية تحبط عملية "ضربة الشبح" الأمريكية

    الله اكبر ولله الحمد والمنة الذي نوّل اسود الجهاد من رقاب عدوهم " كأنما يساقون إلى الموت وهم ينظرون " .. اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك .. اللهم لك الحمد عدد خلقك وزينة عرشك .. لك الحمد انت قيوم السماوات والارض ..
    اللهم افتح على عبادك قريباً إنك سميع الدعاء ..

المواضيع المتشابهه

  1. عملية "عقرب الموت" العراقية تسمم "المطرقة الحديدية" الأمريكية
    بواسطة محب المجاهدين في المنتدى منتدى خاص بمعركة الحواسم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-11-2007, 09:49 PM
  2. "معارك الله اكبر" ضد عملية "مصارع الثيران "
    بواسطة muslim في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-05-2005, 09:09 AM
  3. هجوم بقذائف "المورتر" على قاعدة "عين الأسد" الأمريكية في هيت
    بواسطة muslim في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-04-2005, 08:35 AM
  4. 7 قتلى: عملية "أبو غريب" الفدائية مزقت "البرادلي"
    بواسطة muslim في المنتدى منتدى العراق والمقاومة العراقية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-03-2005, 06:12 PM
  5. " عملية عاصفة بغداد " ضربة صاعقة أوجعت العدو في الصميم
    بواسطة محب المجاهدين في المنتدى منتدى خاص بمعركة الحواسم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-06-2004, 01:08 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •